في زمن كورونا.. مطعم مغربي بإسبانيا يوزع وجبات مجانية علی الشرطة والمراكز الصحية

16058918220380 16058918220380

.

عمد عبد الله الدراوي، مالك مطعم مغربي بمدينة فالنسيا الإسبانية، إلی تقديم وجبات غذاٸية بشكل مجاني لرجال الأمن والمراكز الصحية، كشكل من أشكال التضامن والتقدير، وفق ما كشفته يومية “الموندو” الاسبانية الواسعة الانتشار.

وقال عبد الله نقلا عن المصدر ذاته: “لقد أجبرنا الوباء جميعًا على التكيف مع الواقع الجديد، وكما هو الحال في باقي المطاعم، قلل الوباء من نشاطنا بشكل كبير، لكننا استثمرنا الحجز لبدء مشروع تضامني”.

وكشف الدراوي، في حديثه أنه قدم قوائم مجانية للفئات المحرومة أو المهنيين الذين كانوا في الخطوط الأمامية لمحاربة فيروس كورونا، “من أجل إظهار اللطف والكرم الذي يستحقونه”.

وتابعت اليومية: “قام مطعم المونيا بتوزيع وجبات الطعام خلال الأيام الصعبة للوباء، على قوات الشرطة الوطنية، والشرطة المحلية في فالنسيا، والمركز اللوجيستيكي جنراليتات فالينسيانا، النساء المعنفات، المراكز الصحية، والمستشفيات وعلماء النفس”.

وشدد عبد الله، في عرضه في المؤتمر الثالث لعلوم تذوق الطعام بجامعة فالنسيا، أن نجاحه في تذوق الطعام يقوم على تصور “المطبخ كأداة للوحدة التي تسمح بمزيج الطهي”، الذي يشمل الأطباق المغربية النموذجية.