التوفيق: 287 إصابة بكورونا بين القيمين الدينيين ولا سبيل لفتح الكتاتيب القرآنية في ظل الجائحة

التوفيق التوفيق

حصيلة كورونا بين القيمين الدينيين

كشف وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، أحمد التوفيق، اليوم الاثنين، حصيلة حالات كورونا في صفوف القيمين الدينيين، ومستقبل المشاريع، التي تشرف عليها وزارته في ظل الجائحة.

وقال التوفيق، في حديثه، اليوم، أمام مجلس النواب، إن تحاليل كورونا، أثبتت إصابة 287 قيما دينيا، من بين أزيد من ستين ألف قيم، مؤكدا أن وزارته تسهر على ضمان الشروط الأساسية في المرافق المفتوحة، خلال الجائحة.

وأوضح التوفيق أن التعليم العتيق لا يزال عن بعد، لكون جل الطلبة يتطلب تمدرسهم السكن في الداخليات، مؤكدا أنه لا سبيل لإعادة فتح الكتاتيب القرآنية، إلا بعد نهاية الجائحة، لما تعرفه من ازدحام.

وعن المساجد، قال التوفيق إن وزارته كانت قد رفعت عدد المفتوح منها إلى عشرة آلاف، ثم أضافت 1700 مسجد آخر لتحفيف الضغط عليها خلال صلاة الجمعة.

وأضاف التوفيق أن معايير اختيار المساجد المفتوحة معايير إحصائية في العمالات والجماعات، كما البدأ بالمساجد الكبرى.