افتتاح مركز للتدخل المبكر خاص بالأطفال في وضعية إعاقة في تطوان

FB_IMG_1612966238113 FB_IMG_1612966238113

.

افتتح في جمعية حنان لرعاية الأطفال في وضعية إعاقة في تطوان، مركز للتدخل المبكر، خاص بهذه الفئة، لتقديم خدماته لأزيد من 400 طفل من تطوان، والمدن المجاورة.

ويأتي تمويل المركز، الذي يندرج في إطار دعم المشاريع الاجتماعية، ودمج الأشخاص في وضعية إعاقة، من طرف وكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال بكلفة مالية قدرها 1.79 ميلون درهم، وأنجز بشراكة مع عمالة إقليم تطوان، وجمعية حنان لرعاية الأطفال المعاقين، وشركات من القطاع الخاص في المدينة.

وحسب بلاغ لوكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال، يهدف المشروع المذكور إلى توسيع خدمات برنامج التدخل المبكر للأطفال في وضعية إعاقة بالجمعية، والرفع من عدد المستفيدين، ودمجهم في المجتمع منذ الطفولة المبكرة.

ويبلغ عدد الأطفال المستفيدين مباشرة من خدمات المركز 86 طفلا، وتمثل الإعاقة الذهنية النسبة الكبرى، متبوعة بالإعاقة الحركية، خصوصا الشلل الدماغي، وأيضا الإعاقة السمعية، بينما تمثل الإناث نسبة 38 في المائة من المستفيدين.

أما عدد الأطفال المستفيدين غير المباشرين، فيبلغ 344 فردا، تنحدر نسبة مهمة منهم من الأحياء الفقيرة في مدن تطوان، والمضيق، والفنيدق، ومرتيل، وقرى إقليم تطوان.

وفي إطار هذا المشروع، تم اقتناء التجهيزات الضرورية، بعد إتمام أشغال البناء، حسب احتياجات الأطفال، حيث جهزت تسع قاعات علاجية للحصص الفردية في مجال تصحيح النطق، والترويض الحسي الحركي، والدعم النفسي، والاجتماعي، بالإضافة إلى قاعة للتكامل الحسي، وأخرى مخصصة لاجتماعات فريق التدخل، وأربعة مرافق صحية أخرى.