رئيسة جمعية “يطو” تخوض إضرابا عن الطعام احتجاجا على قرار للعامل بإخلاء مركز تسيره

Ubkke3t33Hjh3DfHBtCOQx7JAy6IsknKLASM81KW Ubkke3t33Hjh3DfHBtCOQx7JAy6IsknKLASM81KW

.

دخلت نجاة اخيش، رئيسة جمعية “يطو” لإيواء وإعادة تأهيل النساء ضحايا العنف، مساء أمس الجمعة في إضراب واعتصام مفتوح عن الطعام، داخل مركز درب مولاي الشريف للنساء والفتيات في وضعية صعبة الإيواء، بالحي المحمدي بالدار البيضاء، احتجاجا على قرار عامل عمالة عين السبع القاضي بإخلاء الجمعية للمركز.

وأوضحت نجاة أخيش في تصريح لـ”اليوم 24″، أنها قررت الإعتصام والإضراب عن الطعام، بعد توصلها برسالة من طرف عامل الإقليم، يأمر فيها بإخلاء المركز الذي كانت تسهر الجمعية على تسييره مند سنة 2008، والمخصص لإعادة تأهيل  النساء ضحايا العنف.

وأشارت المتحدث، إلى أنها وقعت اتفاقية مع عمالة عين السبع، بغرض إيواء النساء المتشردات بالمركز خلال الحجر الصحي، بشراكة مع أحدى الجمعيت الأخرى، لكن تطورت الأمور إلى حد منعها من ولوج المركز، قبل أن تتفاجئ برسالة من عامل تطالب بإخلاءه.

وتابعت نجاة، أنها مصرة على إضرابها عن الطعام، واعتصامها حتى حل المشكل، واستعادة المركز لفائدة إيواء وإعادة تأهيل النساء ضحايا العنف، اللواتي يفوق عددهن 200 إمرأة، مؤكدة استعدادها لإيئواء النساء المشردات، إلى حين انتهاء حالة الطوارئ الصحية بالمغرب، دون التخلي على الدور الأساسي للمركز، وهو إيواء وإعادة تأهيل  النساء ضحايا العنف.