بعد الحكم لصالحها في قضيتها ضد والدتها.. الفنانة الشابة حلا ترك تكسر الصمت

منى السابر وحلا الترك منى السابر وحلا الترك

.

بعد الضجة، التي خلقتها، نتيجة تسببها في صدور حكم بحبس والدتها، خرجت الفنانة الشابة، حلا الترك، في أول تصريح لها حول هذا الموضوع، وأكدت أنها لا ترغب في التفصيل فيه، وأن هذا لن يقطع علاقتها بوالدتها.

وقالت حلا الترك، في اتصال هاتفي مع “mbc trending”: “اخترت الصمت، ولن أغير رأيي، وأرفض الحديث عن أموري العائلية على العلن، وعبر السوشيال ميديا.. أحب أمي، وأقدرها، وعلاقتي بها مستمرة، ولا يمكن أن تنقطع”.

وأضافت الفنانة الشابة: “عائلتي تأتي دائما في المرتبة الأولى، والأمور المادية لا يمكن أن تكون محط خلاف بيني، ووالدتي”.

وزادت حلا موضحة أن الخلافات العائلية حول حضانة الأطفال، وغيرها من الخلافات بين والديها، منى السابر، ومحمد الترك، مكانها في المحاكم، ولا يمكنها التدخل فيها، لأنها قاصر.

وأكملت حلا حديثها وقالت: “أنا مؤمنة أن المستقبل سيكون أفضل لي ولكل أحبتي، وأنا، حاليا، أركز على دراستي الجامعية كأولوية، وأنا بصدد التحضير لأعمال فنية جديدة، تطلق قريبا”.

وحول التنمر، الذي تعرضت له، أكدت حلا أن له “تأثير قاس على النفس”.

وكانت منى السابر، والدة حلا الترك، قد كشفت في مقطع فيديو سابق، والدموع في عينيها، أن ابنتها، حلا الترك، تسببت في صدور حكم بحبسها، نتيجة تهمة اختلاس أموال من حسابها البنكي، في حين تنفي الأم ذلك جملة، وتفصيلا.