حسنية أكادير يفوز على الرجاء بعقر داره ويرتقي للمركز الثالث

FB_IMG_1617816159639 FB_IMG_1617816159639

.

 

تمكن فريق حسنية أكادير لكرة القدم، من الفوز على نظيره الرجاء البيضاوي بهدف نظيف، في المباراة التي جمعتهما على أرضية مركب محمد الخامس في الدارالبيضاء، لحساب الجولة 11 من القسم الاحترافي الأول.

وكان الرجاء قريبا من تسجيل هدف السبق عن طريق اللاعب مالانغو، لولا العارضة التي نابت على الحارس الحواصلي، وقبله الشماخ من صفوف الحسنية، إلا أن تسديدته ذهبت محايدة للمرمى، ليحاول بعدها الفريقان الوصول للشباك عبر المحاولات التي سنحت لهما على قلتها، لكن غياب النجاعة الهجومية حال دون تحقيق المراد، لينتهي الشوط الأول كما بدأ بالتعادل السلبي صفر لمثله.

ودخل حسنية أكادير الجولة الثانية ضاغطا على دفاع الخضر، ما أسفر عن تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 54، عن طريق اللاعب يوسف الفحلي، بعد خطأ في التغطية من مدافعي الرجاء، ليحاول بعدها لاعبو الخضر إدراك التعادل، إلا أنهم فشلوا في تحقيق المبتغى، ليتعرض الرجاء للخسارة الأولى بعد مغادرة السلامي.

وواصل حسنية أكادير صحوته في البطولة الاحترافية، بعد الفوز على سريع واد زم بثلاثة أهداف لهدف في الجولة السابقة، بالفوز على الرجاء بهدف نظيف، ليجد نفسه في المركز الثالث مؤقتا، إلى حين إجراء مباراة الجيش الملكي أمام الدفاع الحسني الجديدي، بعد غد الجمعة، بداية من الساعة السابعة والنصف مساء، في مركب مولاي عبد الله في الرباط.

وفشل الرجاء في استعادة نغمة الفوز في البطولة الاحترافية، بعدما غاب عنه الانتصار لثلاث مباريات متتالية، بعد التعادل مع كل من الدفاع الحسني الجديدي، ويوسفية برشيد من دون أهداف، والخسارة أمام الوداد بهدفين نظيفين.

وقاد البكاري رفقة أبو شروان، الفريق الأخضر في هذه المباراة بعد تقديم جمال السلامي استقالته من منصبه كمدرب الرجاء، في انتظار الإعلان الرسمي على ذلك من طرف المكتب المسير.

ورفع حسنية أكادير رصيده إلى 17 نقطة في الرتبة الثالثة مؤقتا، فيما تجمد رصيد الرجاء عند النقطة 19 في المركز الثاني.