مشروع استثماري صيني في المغرب قيمته 1,3 مليار درهم

استثمار المغرب استثمار المغرب

أشرف وزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي صباح اليوم على التوقيع على اتفاقية مع المجموعة الصينية "shangdong shangang " تتعلق باستثمار الشركة الصينية لأكثر من 1,3 مليار درهم في المغرب.

وقال العلمي، خلال حفل التوقيع على هذه الاتفاقية، إن المجموعة الصينية تعتبر رائدا عالميا في مجال صناعة الصلب، حيث يصل رقم معاملاتها إلى 7 مليار درهم، مشيرا إلى أن هذا المشروع يعتبر مشروعا ضخما حيث سيمتد على مساحة 14 هكتار وسيمكن من خلف 228 منصب شغل لفائدة اليد العاملة.

وسيكون الهدف من وراء هذا المشروع هو إحداث وحدة لتصنيع هياكل وخطوط الأنابيب من الصلب بالمنطقة الحرة في طنجة، وسيتم توجيه إجمالي إنتاج الوحدة الصناعية التي تقدر طاقتها الإنتاجية السنوية ب250 ألف طن من أنابيب الصلب نحو التصدير إلى كل من أوروبا وإفريقيا، لذلك فقد طمأن العلمي رجال الأعمال المغاربة بأن هذه الشركة الصينية لن تنافسهم في السوق المغربي وإنما إجمالي منتوجها موجه نحو التصدير.

وأضاف العلمي أن هذا المشروع يندرج في إطار مخطط تسريع التنمية الصناعية، كما أنه سيشكل حافزا للشركات الصينية على الاستثمار بشكل أكبر في المغرب خصوصا وأن نسبة الاستثمار الصيني في المغرب مازالت جد ضعيفة حسب تعبير الوزير، الذي أكد على أن المغرب سيشكل بوابو عبور للشركة الصينية ليس فقط إلى القارة الإفريقية وإنما حتى إلى أوروبا وأمريكا وذلك بفضل ميناء طنجة المتوسط.

من جهته، قال السفير الصيني الذي كان حاضرا للتوقيع على هذه الاتفاقية بأن الشركة الصينية وعلى الرغم من تواجدها في أربع دول إفريقية إلى أنها اختارت المغرب نظرا لما يقدمه من فرص حقيقية للنمو، كما أن سيساعد المغرب على تطوير شبكة الطرق السيار، ومشروع القطار الفائق السرعة.