علي أعراس يواصل إضرابه عن الطعام ويفقد 12 كيلوغراما من وزنه

شقيقة علي عراس - ارشيف شقيقة علي عراس - ارشيف

كشف كريستوف مارشن، محامي المغربي علي أعراس الحامل للجنسية البلجيكية، والمعتقل في سجن سلا 2 بتهمة الإرهاب، أن موكله في حالة صحية “متدهورة” و”مثيرة للقلق”، وذلك بعد دخوله في إضراب عن الطعام لأكثر من 22 يوما.

وقال كريستوف، أمس الثلاثاء، في تصريحات نقلتها الصحافة البلجيكية إن “علي فقد 12 كيلوغراما من وزنه، ويعاني الصداع النصفي والأرق، إلى جانب آلام في المفاصل، ولديه صعوبات في التحدث أو الوقوف على قدميه”، مضيفا أن أعراس مصمم على المواصلة في إضرابه عن الطعام إلى حين تلبية السلطات المغربية لمطالبه، المتمثلة حسب ما نقله أعضاء لجنة “الحرية لعلي”، في حسن المعاملة داخل سجن سلا 2، والحصول على إذن من السلطات المغربية لتمكينه من زيارة القنصل البلجيكي.

وشدد المتحدث نفسه، أن السلطات البلجيكية أرسلت طلبا رسميا للقنصل البلجيكي في المغرب لزيارة أعراس في السجن، “لكن إلى حدود اليوم لم تتم الزيارة”.

ويذكر، أن علي أعراس المغربي، الحامل للجنسية البلجيكية، أُعتقل في مدينة مليلية المحتلة، شهر أبريل من عام 2008 بناء على مذكرة دولية صدرت في حقه، شهر مارس من العام نفسه٬ بعد مؤاخذته من أجل تهم تخص تكوين عصابة إجرامية لإعداد وارتكاب أعمال إرهابية في إطار مشروع جماعي يهدف إلى المس الخطير بالنظام العام، قبل أن يتم تسليمه للسلطات المغربية في دجنبر 2010، وذلك بعد قضائه سنتين داخل السجون الإسبانية.