توأمة بين وجدة و”بنغلور” عاصمة الهند للتكنولوجيا

توأمة بين وجدة و"بنغلور" عاصمة الهند للتكنولوجيا

من المرتقب أن توقع بلدية وجدة في السادس من دجنبر الجاري، اتفاقية توأمة مع مدينة “بنغلور”، التي تعتبر ثالث أكبر مدينة هندية، وعاصمة للتكنولوجية بضمها أكثر من 1500 شركة متخصصة في هذا المجال.

وبحسب ما كشفه رئيس جماعة وجدة، خلال الدورة الاستثنائية لمجلس المدينة، المنعقدة، مساء الأربعاء، فإنه تلقى دعوة لحضور  المؤتمر الدولي “السلام من أجل الاقتصاد” في أسيا والمنطقة العربية، الذي سيقام في “بنغلور”، حيث سيتم التوقيع على اتفاقية التوأمة.

وبحسب المراسلة التي توصلت بها جماعة وجدة بهذا الخصوص، يتوفر “اليوم24” على نسخة منها، يتبين أن غرفة التجارة الأسيوية دفعت في اتجاه توقيع هذه الاتفاقية، حيث جاءت بعد الزيارة، التي قام بها وفد من الغرفة إلى المنطقة الشرقية، في يونيو الماضي.

وتهدف اتفاقية التوأمة “إلى التعاون المشترك بين المدينتين في المجال الاقتصادي، والثقافي، والصحي، والاستفادة من التكنولوجيا الحديثة، التي تمتاز بها مدينة بنغلور على المستوى العالمي”، ويشمل ذلك “تنظيم دورات تدريبية وتعليمية، وتقديم منح دراسية في مجال تكنولوجيا المعلوميات الرائدة للطلبة المغاربة”.

بالإضافة “إلى تحديد وتطوير فرص الدعم السياحي والتجاري، وتبادل زيارات الوفود، والعلاقات العامة الدولية، وتطوير خبرات الموارد البشرية وقدراتها”.

وعلاقة بالمنح الدراسية، من المرتقب أن تمكن التوأمة حوالي 150 طالبا مغربيا من الحصول على فرصة لتلقي التعليم في مجال التقني والتكنولوجي.