الدارالبيضاء تسعى إلى اقتناء عقارات لتوسيع مطرح أزبال مديونة

 

يسعى عمدة مدينة الدارالبيضاء الجديد، عبد العزيز العماري، إلى اقتناء عقارات جديدة لتوسيع مطرح أزبال مديونة، حيث التقى منتصف الأسبوع الماضي، مع مدير شركة “إيكو ميد”، المفوض إليها تدبير نفايات العاصمة الاقتصادية، من أجل التعجيل باقتناء العقار المخصص لتهيئة المطرح المراقب بجوار المطرح الحالي.

الاجتماع بين مدير الشركة وعمدة الدارالبيضاء، جاء مباشرة بعد وفاة أحد المواطنين بالمطرح العمومي المذكور، حيث إن الحادث أثر في الخدمات بـ”المزبلة”، ما دعا العماري إلى التسريع بعملية اقتناء العقار، خصوصا بعدما صادق المجلس في دورته الأخيرة على ملحق العقد ذي الصلة والاعتمادات الخاصة بهذه العملية.

وذكر التقرير الأخير للمجلس الأعلى للحسابات، كما نشرنا في خبر سابق، أنه بينما كان من المفترض أن يتم الشروع في استغلال المطرح المراقب الجديد، بالتزامن مع الإغلاق النهائي لمطرح مديونة، أي نونبر من عام 2010، اتجهت الجماعة إلى إلغاء الإجراءات، التي كانت قد شرعت فيها، وعمدت إلى اقتناء أرض أخرى بمساحة 25 هكتارا غير تلك التي كان من المفترض أن تقتنيها من ضمن أملاك الدولة بمساحة 13 هكتارا.

وسجل المصدر نفسه، أن الشركة المفوض إليها تدبير مطرح مديونة في الدارالبيضاء، حققت أرباحا صافية أكبر بكثير من تقديرات عقد التدبير المفوض المحدد في 2,36 مليون درهم، إذ حققت ما بين عامي 2008 و2012، أرباحا تقدر بـ 38,59 مليون درهم.