انفراد.. “مليونير” أسفي انتحر وترك رسالة توضح السبب

نقل جثة نقل جثة

كشف مصدر أمني موثوق، أن التحقيقات الأولية التي قامت بها الشرطة القضائية، خصلت إلى أن “مليونير” أسفي، توفي منتحرا.

وشاع خبر وفاة المليونير صباح اليوم الأربعاء، حيث رجح في البداية أنه قد يكون ذهب ضحية جريمة قتل.

وقد عثر عليه ميتا داخل منزله بأسفي، مضرجا في الدماء، بالقرب منه بندقية.

وأفاد مصدر أمني لـ “اليوم 24″، أن “مليونير” أسفي، لم يتوف نتيجة جريمة قتل بواسطة بندقية.

وأوضح أن الراحل ” م.ر” البالغ من العمر 73 عاما، ترك رسالة يوضح فيه أسباب إقدامه على الانتحار.

وأشار المصدر إلى أن “” المليونير” كتب في الرسالة أن انتحاره ناجم عن حكم قضائي صدر في حقه.

وأضاف أن الحكم يقضي بأدائه 300 مليون سنتيم، في قضية تتعلق بالتزوير واستعماله.

وحول وضعه الأسري، أوضح أن الراحل كان أبا لابن واحد يبلغ من العمر 48 عاما.

وأكد أنه كان يقطن في العمارة التي تضم” حانة”، في ملكيته منذ اكثر من ثلاثة عقود.

وعرف عن الراحل امتلاكه لعدد من المحلالات التجارية والأراضي الفلاحية والعقارات.