“هذا هو اليوم الأكثر حزناً في تاريخ “تويتر

تويتر تويتر

قالت أداة لقياس معنويات مستخدمي منصات التواصل الاجتماعي إن الثاني من أكتوبر الجاري، كان أكثر الأيام حزناً في تاريخ “تويتر”.

وأظهرت الأداة وتعرف باسم هيدونوميتر – وتقيس سعادة الملايين من مستخدمي تويتر استنادا إلى تغريداتهم – أن متوسط مستوى السعادة بلغ 5.77 فقط يوم الاثنين عندما وقع هجوم لاس فيغاس الذي أسفر عن مقتل 58 شخصاً وإصابة أكثر من 500، وهو الأكثر دموية في التاريخ الأميركي الحديث، أثناء حفل لموسيقى الريف الأميركي.

وكان أدنى مستوى لـ”مقياس السعادة” في السابق هو 5.84 وسجل في يوم حادث إطلاق النار الجماعي في مدينة أورلاندو بولاية فلوريدا، والذي راح ضحيته 49 شخصاً على الأقل كما أسفر عن إصابة أكثر من 50 آخرين العام الماضي.

وأشارت الأداة إلى أن ثالث أكثر الأيام حزناً على تويتر كان التاسع من نونبر 2016 وهو اليوم التالي لإعلان فوز دونالد ترمب برئاسة الولايات المتحدة، إذ بلغ متوسط السعادة يومها 5.87.

وكان أسعد الأيام على “تويتر” هو يوم عيد الميلاد لعام 2008 ، إذ ارتفع متوسط السعادة إلى 6.36 وتقيس الأداة المعنويات على تويتر منذ عام 2008.

والأداة هيدونوميتر من ابتكار بيتر أودز وكريس دانفورث وهما عالم رياضيات وخبير كمبيوتر في مركز #الكمبيوترالمتطور التابع لجامعة فيرمونت. وتجمع الأداة الجمل التي تبدأ بكلمة “أشعر” وتقيس مستوى #السعادة في النص الذي يليها وتمنح درجة للتدوينات من واحد إلى تسعة.

عبر عن رأيك

النص
المرجو إدخال الإسم و البريد الإلكتروني

التعليقات الواردة من القراء تعبر عن آرائهم فقط، دون تحمل أي مسؤولية من قبل موقع "اليوم24" الالكتروني