الوزير الأول الروسي يغادر المغرب بعد زيارة استغرقت يومين

الجلسة العامة بمناسبة الزيارة الرسمية للوزير الأول الروسي دميتري ميدفيديف الجلسة العامة بمناسبة الزيارة الرسمية للوزير الأول الروسي دميتري ميدفيديف

غادر الوزير الأول الروسي، دميتري ميدفيديف، مساء اليوم الأربعاء، المغرب في أعقاب زيارة عمل وصداقة للمملكة استغرقت يومين .

وكان في وداع الوزير الأول الروسي والوفد المرافق له بمطار الرباط -سلا رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني.

ووكان في وداع الوزير الأول الروسي كل من وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة ووزير الاقتصاد والمالية، محمد بوسعيد، ووزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة، عزيز الرباح، ووزير الثقافة والاتصال، محمد الأعرج.

وأجرى الوزير الأول الروسي، خلال هذه الزيارة، سلسلة من المباحثات مع عدد من المسؤولين المغاربة ومنهم رئيس الحكومة، ورئيس مجلس المستشارين، حكيم بنشماش، ورئيس مجلس النواب، الحبيب المالكي.

كما تم خلال جلسة عمل موسعة ترأسها كل من العثماني وميدفيديف بحضور عدد من أعضاء الحكومتين الروسية والمغربية ومسؤولين من البلدين التوقيع على 11 اتفاقا للتعاون تهم مجالات التعاون الجمركي والفلاحي والعسكري والدبلوماسي والإداري والتجاري والثقافي والنجاعة الطاقية والطاقات المتجددة والاستعمال السلمي للطاقة النووية.

وكان ميدفيديف مرفوقا خلال زيارته للمغرب بوفد هام ضم العديد من أعضاء الحكومة الروسية ورجال الأعمال والمسؤولين الكبار

عبر عن رأيك

النص
المرجو إدخال الإسم و البريد الإلكتروني

التعليقات الواردة من القراء تعبر عن آرائهم فقط، دون تحمل أي مسؤولية من قبل موقع "اليوم24" الالكتروني