العثور على زوجين غارقين في حمام دم بسيدي سليمان.. الأمن يكشف تفاصيل مثيرة عن الواقعة

شرطة الأمن الوطني شرطة الأمن الوطني

الأمن بفك شيفرة جريمة غامضة في سيدي سليمان

فكت مصالح الأمن بمدينة سيدي سليمان، لغز تعرض زوجيت لـ”اعتداء” ببيتهما، لتكشف حقيقة الواقعة، والتي تتعلق باعتداء زوج على زوجته، ومحاولة إيذاء نفسه لتحريف مسار التحقيقات.

وفي ذات السياق، فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة القنيطرة بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، اليوم الأربعاء، لتحديد ظروف وملابسات وخلفيات إقدام شخص على تعريض زوجته للضرب والجرح المفضي للموت بواسطة السلاح الأبيض.

وأفاد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن مصالح الأمن بمدينة سيدي سليمان كانت قد عاينت جثة الهالكة بمنزلها، وهي تحمل علامات بارزة للعنف باستعمال أداة حادة، كما عاينت إصابة الزوج بجروح متفاوتة الخطورة، وهو ما استدعى نقله إلى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية، بينما تم إخضاع مسرح الجريمة لمعاينة دقيقة، مكنت من حجز السكين المستعمل في الجريمة بعدما تم إخفاؤه بعناية في حمام المنزل، فضلا عن تسجيل انتفاء أية علامات للكسر على مزلاج باب الشقة أو أية قرائن مادية ترجح فرضية الاعتداء بدافع السرقة.

وأضاف البلاغ أن الأبحاث والتحريات المنجزة قد مكنت من الاشتباه في ضلوع الزوج في تعريض زوجته لاعتداء بليغ باستعمال السكين المحجوز، بسبب خلافات عائلية ناجمة عن اتهامات متبادلة، وذلك قبل أن يعمد المشتبه فيه لتعريض نفسه لإيذاء عمدي في محاولة لتحريف مسارات البحث في هذه القضية.

وقد تم الاحتفاظ بالزوج المشتبه فيه تحت الحراسة الطبية بالمؤسسة الاستشفائية التي يخضع فيها للعلاج، في انتظار استقرار حالته ليتسنى إخضاعه لبحث قضائي من أجل تحديد كافة الظروف والملابسات والدوافع التي كانت وراء ارتكاب هذا الفعل الإجرامي.

وكانت مصالح الامن قد انتقلت لمكان الحادث، بعد حديث عن اكتشاف الزوجين “غارقين في حمام دم”، بعدما عثرت عليهما الخادمة صباح اليوم الأربعاء.