تعبير القاضي عن رأيه في محاكمة “الريسوني” يثير الجدل.. بنعمرو: لا يحق لك.. والنويضي: هذا خطير..إلتزم الحياد

تضامن حاشد مع هاجر الريسوني من أمام المحكمة تضامن حاشد مع هاجر الريسوني من أمام المحكمة

الجلسة الرابعة للمحاكمة الإثنين المقبل

أثير قبل نهاية الجلسة الثالثة لمحاكمة هاجر الريسوني، بالمحكمة الابتدائية بالرباط، مساء أمس الإثنين، جدل بين المحامين والقاضي، بعد أن شرع هذا الأخير في التعبير عن رأيه بعد انتهاء ممثل النيابة العامة من مرافعته، التي رد من خلالها على مرافعات الدفوعات الشكلية. 

وشرع القاضي في التعبير عن رأيه، أمام اندهاش المحامين، وقال، “النص القانوني هو المرجعية الوحيدة التي سنناقش بها القضية التي بين أيدينا، وطبعا نستحضر مفهوم الحريات”.

وأضاف، “وبالتالي قراءتنا للنازلة بصرف النظر عن البعد القانوني الذي يثار حولها هو أننا سنطبق القانون”.

واحتج المحامون على كلام القاضي، وقال النقيب عبد الرحمان بنعمرو، “لا يحق للقاضي أثناء النقاش أن يقول رأيه”.

وتدخل عضو هيئة الدفاع، عبد العزيز النويضي، وقال مخاطبا الاضي، “نريد منكم آن تظلوا في حياد..عليكم أن ترجعوا للمداولة وأن تتأملوا في الدفوعات ثم تقررون”.

واعتبر النويضي أن ما أقدم عليه القاضي “خطير”، وأضاف: “خذوا راحتكم في التداول، والنقاش لازال مستمر أمامكم، ورأيكم سيكون بعد المداولة”.

يذكر أن هيئة المحكمة المكلفة بملف الزميلة الصحفية هاجر الريسوني،  المعتقلة منذ أسبوعين بسجن العرجات، موعد الاثنين 23 شتنبر الجاري، لمواصلة جلسات المحاكمة.

وعرفت جلسة أمس تقديم مجموعة من الدفوعات الأولية والشكلية من طرف دفاع الريسوني ومن معها، ورد عليها ممثل النيابة العامة.