الـAMDH تراسل مدراء القطع العمومي وتشتكي تغييبها في البرامج الإذاعية والتلفزية

IMG_20190509_211428-6ruicmahwt0jb2kn0rehwm25018ytnoroujfixdmo7r IMG_20190509_211428-6ruicmahwt0jb2kn0rehwm25018ytnoroujfixdmo7r

يطالبون بإشراكهم في هذه البرامج

اشتكت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، مما أسمته “تغييبها في البرامج الإذاعية والتلفزية”، وذلك في مراسلة لها إلى كل من المدير العام للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، والمديرة العامة للقناة الثانية المغربية، والمدير العام لقناة “ميدي 1 تيفي”.

وطالب رفاق الغالي، في المراسلة، التي يتوفر “اليوم 24″ على نسخة منها، بـ”إشراك الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في البرامج التلفزية، والإذاعية، التي تختص في التعريف بحقوق الإنسان عامة، وأوضاع حقوق الإنسان في المغرب، على وجه الخصوص”.

وأوضح المصدر ذاته أنه، “إلى حدود الآن، تم تغييب وجهة نظر الجمعية، على الرغم من دورها في النضال الحقوقي، وقوتها (المتجسدة في توفرها على 92 فرعا في مختلف المناطق، وما يزيد عن 12.000 عضو)، وطابعها كجمعية ذات منفعة عمومية”.

ودعت الجمعية المذكورة، في المراسلة ذاتها إلى اهتمام “القنوات المغربية بتناول مواضيع حقوقية، من أجل المساهمة في تربية المواطنات، والمواطنين على حقوق الإنسان، وكذلك في تنمية قدراتهم، على احترام حقوق الإنسان، ومواجهة الانتهاكات، التي تطالها”.

وتابع رفاق الغالي في المراسلة المذكورة، “أملنا أن يتم إشراك، جمعيتنا في هذه البرامج، لتساهم بوجهة نظرها الخاصة، وفي تفاعل مع وجهات النظر الأخرى، في تنوير المواطنات والمواطنين، بعيدا عن النظرة الأحادية الجانب، التي سادت إلى حد الآن في البرامج المخصصة لحقوق الإنسان”.