الرئيس الفرنسي ماكرون: نحن فقط في بداية الأزمة ونسابق الزمن لمكافحة فيروس كورونا

ماكرون ماكرون

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماركون

قال الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، صباح اليوم الجمعة، إننا فقط في بداية الأزمة، بشأن فيروس كورونا، وأضاف: “إنه سباق مع الزمن لمكافحة الفيروس، ويجب أن نكون قادرين على التحرك”.

وأضاف ماكرون “أن فرنسا لا تزال في بداية أزمة الفيروس التاجي، وهي في سباق للحد من تقدمه”.

وقال ماكرون، في بداية اجتماع للأزمة في وزارة الداخلية: “نحن في بداية هذه الأزمة. لقد اتخذنا إجراءات استثنائية لاستيعاب الموجة الأولى، لكننا بدأنا سباقا ضد الفيروس. يجب أن نعيد تنظيم أنفسنا في كل لحظة”.

وكانت وزارة الصحة الفرنسية قد سجلت، خلال 24 ساعة الماضية 108 حالات وفاة بفيروس كورونا المستجد، في ظل ارتفاع يومي لعدد ضحايا العدوى، منذ بدء تفشي الوباء في البلاد.

وقال مدير الصحة، جيروم سولومون، في مؤتمر صحفي، أمس الخميس، إن “عدد الإصابات يتضاعف كل أربعة أيام”، مضيفا أن الفيروس ينتشر في فرنسا “بسرعة، وبشكل مكثف”، حيث ارتفع العدد إلى 372 حالة وفاة إلى حدود الساعة.