وزارة الأوقاف تكذب مزاعم حول إعادة فتح المساجد يوم الخميس المقبل

مسجد الحسن الثاني - ليلة الختم - تصوير رزقو مسجد الحسن الثاني - ليلة الختم - تصوير رزقو

تكذيب من وزارة الأوقاف

كذبت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، ما أشيع عن قرب إعادة فتح المساجد أمام المصلين، بعد أزيد من شهرين على إغلاقها بسبب جائحة كورونا.

وأوضحت الوزارة، في بلاغ لها، اليوم الخميس، أنها تكذب تكذيبا قاطعا، مزاعم حول إعادة فتح المساجد في جميع ربوع المملكة يوم الخميس 4 يونيو المقبل.

 ونددت الوزارة، يضيف البلاغ، بمثل هذه الأخبار الزائفة التي لا تجهل خطورتها، خاصة في هذه الظروف، وأكدت على أن كل ما يهم الشأن الديني، بما في ذلك بيوت الله، يعلن عنه عبر القنوات الرسمية المعتادة.

ويأتي تكذيب الوزارة، ساعات قليلة بعد تصريح الوزير محمد التوفيق، أمام لجنة الخارجية بالبرلمان، والذي أكد فيه أن قرار إعادة فتح المساجد مرتبط بقرار للسلطات المختصة.

التوفيق استبعد كذلك إعادة فتح المساجد باتخاذ إجراءات معينة، وقال إنه يصعب مثلا فرض قياس الحرارة قبل دخول المسجد، أو الصلاة بتباعد، حصوصا أن من سيسجدون في مكان بالمسجد في موعد، سيأتي آخرون مكانهم في موعد صلاة أخرى، ما قد يشكل خطرا.

ويرى الوزير أن الصلاة جعلت لها الأرض، والمساجد فقط للجماعة، مضيفا آنه “إما نصليو كما نصلي، إذا لم يكن ممكنا ننتظر حتى يكون”.