الحكومة تتجه نحو فتح الباب أمام المدارس الخاصة للاستفادة من صندوق الجائحة.. قرار يمنح تعويضات للسائقين والمرافقات

أمزازي-669x395 أمزازي-669x395

استثناء فئات للاستفادة من دعم كورونا

تتجه الحكومة نحو فتح الباب أمام التعليم الخصوصي، للاستفادة من التعويضات، التي يمنحها صندوق تدبير جائحة كورونا للمتضررين.

وقال وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، اليوم الثلاثاء، أمام البرلمان، إنه قرار جديد سيتم الإعلان عنه، لاستثناء بعض خدمات التعليم الخصوصي، من أجل الاستفادة من صندوق الجائحة، مؤكدا في الوقت ذاته أنه “حتى لليوم ريال واحد مامشاش للمؤسسات الخاصة من صندوق كورونا أو الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي”.

وأوضح الوزير نفسه أن هناك فئات تعرف الهشاشة من داخل القطاع الخاص، منها السائقون، والمربيات، والمرافقات، وهي فئات لم تتلقى أجورها، وتوقفت خدماتها.

وتحدت أمزازي عن قرار إضافي، لم يخرج بعد، تم اتخاذه مع وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، والشغل والإدماج المهني، لاستثناء هذه الخدمة من الأنشطة، التي لا تشملها التعويضات، من أجل الاستفادة من صندوق تدبير جائحة كورونا.