كورونا تقتحم البرلمان والمالكي يلزم النواب بإجراء التحاليل قبل دخول المجلس

الحبيب المالكي رئيس البرلمان  (9) الحبيب المالكي رئيس البرلمان (9)

..

سجل مقر مجلس النواب عددا من حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا المتسجد، والتي اكتشفت بين عدد من الموظفين والمستخدمين العاملين بالقبة التشريعية.

مصادر  “اليوم 24” أكدت أن حالة الإصابة الأولى سجلت لدى أحد المستخدمين العاملين في البرتوكول المخزني، والذي كان قد أمضى عطلة العيد لدى عائلته بمدينة فاس، ليعود مصابا بالفيروس، فيما أظهرت التحاليل المخبرية لاحقا إصابة اثنين من زملاءه، فضلا عن ثلاثة موظفين آخرين، ما يرفع حصيلة الإصابات في المجلس إلى 6 حالات مؤكدة.

ونتيجة لذلك، قررت إدارة المجلس تعميم تحاليل كوفيد 19 على العاملين بالمؤسسة، حيث تقرر إجراءها على عاملات النظافة بالمؤسسة.

من جهة أخرى طالب رئيس مجلس النواب، الحبيب المالكي، أعضاء مجلس النواب الذين يحضرون للمشاركة في بعض الإجتماعات او لقضاء أغراض إدارية أخرى أو لأي سب آخر، بالقيام باختبار الكشف عن كورونا قبل الحضور إلى المجلس.

وأكد المالكي، في مراسلة اطعل عليها اليوم 24، ووجهت إلى رؤساء الفرق والمجموعات النيابية، أن على النواب البرلمانيين القيام بالإختبار قبل 48 ساعة على الأكثر من موعد حضورهم، وذلك “حفاظا على سالمة وصحة زماءهم وكذا موظفات وموظفي المجلس ومختلف العاملين به والوافدين عليه”.