ممرضون يحتحون أمام وزارة الصحة: نطلب الترقية الفورية من دون تأجيل وهذا حقنا- فيديو

image image

احتجاجات جديدة

في ظل جائحة كورونا، خرج عدد من الممرضين، اليوم الاثنين، للاحتجاج في العاصمة الرباط، للمطالبة بالترقية.

الممرضون، الذين حجوا بالعشرات للوقوف أمام وزارة الصحة، من ذوي التكوين لسنتين، انتقدوا تأخر ترقيتهم، مطالبين بتسوية فورية لوضعهم.

وفي السياق ذاته، قالت ليلى الغيب، ممرضة رئيسية في مستشفى ابن سينا، إن المحتجين يرفضون ما وصفته بالتهميش، بعد خدماتهم، التي قدموها، وأعمارهم ما بين خمسين، وستين سنة، وكانوا قد تلقوا وعودا بالترقية، غير أنهم فوجئوا، قبل أيام، باتخاذ قرار إعطاء سنتين قبل الترقية، مضيفة أنهم يعارضون هذا القرار.

وأضافت المتحدثة نفسها: “نحن لا نريد الفتات هذا حقنا وهؤلاء مشايخ التمريض، الذين أفنوا عمرهم في خدمة المؤسسات الصحية، والترقية الاستثنائية حقنا” لن نتراجع عنها.

وقال عمر الغراري، المتحدث باسم تنسيقية الممرضين المجازين من طرف الدولة بتكوين سنتين: “نحن نسائل الحكومة هل الاقصاء، والتهميش صارا قدرا على هذه الفئة، التي حاربت الكثير من الأمراض”، مضيفا “نحن كتنسيقية نقول سوف نتخذ خطوات تصعيدية وليتحمل المسؤولون العواقب”.