سلطات مراكش ترفض تسليم رخص التنقل الإستثنائية وتتسبب في تعطيل مصالح المواطنين

Capture Capture

..

اشتكى عدد من المواطنين في مدينة مراكش، من حالة من الفوضى والإرتباك الشديدين، في تدبير ملف الرخص الإستثنائية للتنقل، مما يتسبب في ضياع مصالح عدد كبير منهم، بحسب قولهم، وكذا مصالح المقاولات، لاسيما العاملة منها في قطاع السياحة.

وفي حين أكدت ولاية جهة مراكش آسفي، يوم أمس الجمعة، أنها لم تحدث أي تغيير فيما يخص شروط السفر من وإلى مدينة مراكش، وأن العمل برخصة التنقل الاستثنائية سيبقى ساري المفعول، رفضت السلطات المحلية إصدار هذه الرخص لعدد كبير من المواطنين بحجة أنها ألغيت.

وأكد بعض المواطنين، في حديث لموقع “اليوم 24″، أن باشا منطقة “كيليز”، رفضت إصدار الرخص المذكورة، للراغبين في السفر لمختلف المدن المغربية باستثناء المتوجهين لعمالات الدار البيضاء وطنجة والفنيدق.

وبررت الباشا، قرارها بأن الرخص الإستثنائية لم تعد ضرورية للتنقل إلى خارج مدينة مراكش، وهو ما يتعارض بشكل واضح مع قرار ولاية مراكش آسفي.

جدير بالذكر، أن موقع “اليوم 24” لم يتمكن من الحصول على رد من طرف باشوية كيليز على الموضوع، رغم اتصالاتنا الهاتفية المتكررة.