أردوغان: لا تشتروا المنتجات الفرنسية أبدا

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

وسط تصاعد دعوات المقاطعة

دعا الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إلى المشاركة في حملة مقاطعة البضائع الفرنسية، التي انطلقت على خلفية إعادة نشر رسوم كاريكاتور مسيئة إلى النبي محمد صلى الله عليه وسلم، ودفاع الرئيس إيمانويل ماكرون عليها.

وقال الرئيس التركي: “أوجه نداء إلى شعبي، وأقول: لا تشتروا المنتجات الفرنسية أبدا”، وفقا لما نقلته وكالة “الأناضول”.

 كما وجه أردوغان الدعوة إلى زعماء العالم، للوقوف إلى جانب المسلمين المظلومين في فرنسا، وأشار إلى أن الرئيس الفرنسي بحاجة “إلى علاج عقلي”، وقال إن “التهجم على الإسلام والمسلمين بدأ من زعيم فرنسا المحتاج إلى علاج عقلي”.

وأضاف الرئيس التركي أن “العداء للإسلام والمسلمين أصبح سياسة مدعومة على مستوى الرؤساء في بعض الدول الأوربية”.

والرئيس الفرنسي كان قد قال، يوم الأربعاء الماضي، في تصريحات صحفية، إن فرنسا لن تتخلى عن “الرسوم الكاريكاتورية” (المسيئة إلى الرسول محمد، والإسلام)، ما أشعل موجة غضب في أنحاء العالم الإسلامي، وأُطلقت في بعض الدول حملات مقاطعة للمنتجات، والبضائع الفرنسية.

وشهدت فرنسا خلال الأيام الماضية نشر صور، ورسوم مسيئة إلى النبي محمد عليه الصلاة والسلام، على واجهات مباني في فرنسا.