سكان قصر “تازوكارت” ببوذنيب يحتجون بعد مقتل الطفل أكرم

بوذنيب بوذنيب

.

استنكر سكان قصر “تازوكارت” بجماعة وادي النعام، بمدينة بوذنيب، ضواحي إقليم الرشيدية، الجريمة المروعة، التي راح ضحيتها الطفل “أكرم”، الذي قتل على يد شخص يعاني من اضطرابات عقلية، أول أمس الأحد.

واحتج سكان تازوكارت، في مسيرة احتجاجية حاشدة، أمس الاثنين، ضد الجريمة التي هزت تازوكارت، بعد قتل أكرم من طرف مختل عقلي، معروف في المنطقة بقتل الحيوانات وتهديد السكان.

وجاب المحتجون في المسيرة الاحتجاجية مختلف أرجاء قصر “تازوكارت”، مطالبين بأقصى العقوبات في حق الجاني.

ويشار إلى أن قصر تازوكارت، اهتز أول أمس الأحد، على وقع جريمة قتل مروعة، راح ضحيتها طفل صغير.

وحسب المعطيات المتوفرة، فإن شخصا قتل طفلا بشكل مفاجئ في تازوكارت، بينما كان يعلب رفقة أقرانه.

وأوضحت مصادر “اليوم 24” أن المشتبه فيه يعاني اضطرابات عقلية، ومعروف في المنطقة بقتل الحيوانات.

وفتحت عناصر الدرك في المنطقة تحقيقا بشأن ملابسات الجريمة، حيث تم اعتقال الجاني، وتم نقل الطفل إلى مستودع الأموات أمام صدمة السكان.